الزند

قال، اليوم، المستشار محمد السحيمي –  قاضي محكمة قنا الابتدائية المستقيل- إن  استقالتي نهائية ولن أرجع فيها، مشيرًا إلى أن زملائه نصحوه بالعمل خارج مصر عندما تولى المستشار أحمد الزند وزارة العدل.

وتوجه المستشار محمد السحيمي، القاضي المستقيل، بالشكل لكل من تواصل معه وساندنه في أزمة تقديم استقالته.

وقال «السحيمي» خلال لقائه ببرنامج «يحدث في مصر» الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية «إم بي سي مصر» اليوم الأحد، إنه تعرض لضغوط نفسية كبير في عمله، ورأى أن هناك عدم تطبيق لمفهوم العدالة، ما دفعه للتقدم باستقالته.

وأضاف «السحيمي»، كنت يد واحدة مع المستشار أحمد الزند، وزير العدل، في مواجهة أي تعدي على السلطة القضائية، حتى حدث خلاف بيننا في نادي القضاة، حيث أن زملائي قالوا لي بالنصب (شوفلك شغلانة برا مصر)، عندما تولى «الزند» وزارة العدل.

وأكد، أن مجلس القضاء الأعلى تسلم استقالته أمس، مشيراً إلى أن قراره بالاستقالة نهائي ولا رجعة فيه، و«أعلنه على الهواء».