وقع وزير الري، حسام المغازي، والأمين العام للصندوق الاجتماعي للتنمية سها سليمان، الأحد، مشروعي تأهيل الترع الصغيرة بمحافظاتي الجيزة والقليوبية، بتكلفة إجمالية تصل إلى 12 مليون جنيه، من خلال «البرنامج العاجل للتشغيل كثيف العمالة»، والذي يموله البنك الدولي.

وتشمل مشروعات تأهيل 16 ترعة صغيرة بعرض قاع 3 متر، تتضمن عمل تكاسي بالدبش في الأماكن المستبحرة بإجمالي طول 14 كم، بالإضافة إلى إحلال وتجديد أفمام ترع ومساقي وأعمال صناعية ل20 مشروعا، كما سيتم تنفيذ أعمال ردم بالأتربة خلف التكاسى بنحو 16 ألف متر مكعب.

ومن المقرر أن يتيح المشروع أثناء تنفيذه نحو 47 ألف يومية عمل بما يعادل حوالى 470 فرصة عمل، بالإضافة إلى فرص العمل الخاصة بإدارة وصيانة تلك المشروعات.

ومن جانبها، قالت سها سليمان، في تصريحات له، إن المشروعات التي سيتم تنفيذها تأتي في إطار تنفيذ «البرنامج القومي العاجل للتشغيل كثيف العمالة» الممول من البنك الدولي بـ200 مليون دولار، والذي يهدف إلي إيجاد فرص عمل قصيرة الأجل للعاطلين عن العمل من العمالة غير الماهرة ونصف الماهرة، وتشغيل صغار المقاولين المحليين، إضافة إلى توفير الخدمات المجتمعية للفئات المستهدفة في المناطق الفقيرة لتحسين مستويات المعيشة وخدمات المرافق العامة.

وأشارت إلى أنه يتم تنفيذ تلك المشروعات بالتعاون مع المحافظة ومن خلال مقاولي القطاع الخاص المحلى وتحت إشراف وزارة الموارد المائية والري والإدارة العامة للري بالمحافظتين، بالإضافة إلى توفير الخدمات المجتمعية للفئات المستهدفة في المناطق الفقيرة لتحسين مستويات المعيشة وخدمات المرافق العامة.