قالت الدكتورة ولاء الشملول، أستاذ بكلية الإعلام جامعة بنى سويف، إن جزءًا كبيرًا من الفساد فى ماسبيرو يتعلق بالعمالة الكبيرة غير المستغلة، والتى تقدر بالآلاف، ولا تفيد اتحاد الإذاعة والتليفزيون.

وأوضحت الأستاذ بكلية الإعلام جامعة بنى سويف، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه لا توجد مراعاة للعدالة الاجتماعية خلال توزيع مرتبات العاملين والموظفين فى الاتحاد، ومن ثمَّ فتح هذا الملف أمر ضرورى للغاية خلال الفترة المقبلة إن كنا نسعى لتطوير عمل اتحاد الإذاعة والتليفزيون، وعدم الاستمرار فى معالجة الأزمة بالطرق التقليدية.

وأشارت الدكتور ولاء الشملول، إلى أن من بين مؤشرات وجود فساد فى اتحاد الإذاعة والتليفزيون، هو حصول عدد كبير من الموظفين والمعدين والمذيعين على أجازات والعمل فى القطاع الخاص، واستمرارهم على قوة ماسبيرو واحتفاظهم بوظائفهم.