أعلن أحمد حنتيش، المتحدث باسم حزب المحافظين، بدء الأمانة العامة للحزب في تنفيذ استراتيجة تطوير وهيكلة لأماناته بالمحافظات والدفع بدماء جديدة، مشيرًا إلى التوجه لإدراج التوسع بمحافظات صعيد مصر.

وأضاف حنتيش، في بيان للحزب، أنهم أنشأوا مقر بسوهاج وشكلوا أمانته، في إطار التوسع بمحافظات الصعيد، إضافة لاقتراب الانتهاء من مقر المنيا، وتشكيل الأمانة الخاصة بها، كما أنهم يستعدوا خلال أسابيع قليلة لتشكيل أمانات أسيوط وأسوان وقنا.
 

وأكد المتحدث باسم الحزب، أن قرار التوسع بمحافظات الصعيد ناتج عن حجم المعاناة وتدني الخدمات التي تشهدها هذه المحافظات، حيث تشهد محافظات الصعيد أعلى معدلات وفيات بين الأطفال الرضع تصل لــ 52 لكل 1000 مولود، في ضوء نسب فقر في الريف القبلي بمعدل 50%، وترتفع نسب البطالة لتصل 30% في محافظات الصعيد مما ينتج عنه تهجير العمالة سواء داخليا لتتكدس بالعاصمة، أو خارجيا بطرق مشرعة وغير مشروعة.