- القائمة تضم معتز مطر وباسم خفاجى وغادة نجيب زوجة الفنان هشام عبدالله ومحمد القدوسى وأحمد منصور


أكد مصدر بوزارة الداخلية أن الإنتربول المصرى بإشراف اللواء السيد جاد الحق مساعد وزير الداخلية للأمن العام، جدد مخاطبته للشرطة الجنائية الدولية «الإنتربول الدولى»، اليوم، للقبض على عدد من قيادات جماعة الإخوان وأنصارهم الهاربين خارج البلاد، والمقيمين بدولتى تركيا وقطر وغيرها من الدول العربية والإسلامية، تنفيذا للأحكام الصادرة ضدهم فى العديد من القضايا، ومنها قضايا جنائية.

وأضاف المصدر: «قائمة الطلبات التى ستقدم إلى الإنتربول الدولى تضمنت أسماء تنتمى لجماعة الإخوان وهم وجدى غنيم الداعية الإخوانى، وعلى خفاجى أحمد الشريف أمين الشباب السابق بحزب الحرية والعدالة المنحل بالجيزة، والقيادى أيمن عبدالغنى، ويوسف القرضاوى، ووليد شرابى المتحدث باسم حركة قضاة من أجل مصر، ومحمود حسين الأمين العام لجماعة الإخوان، وجمال حشمت عضو مجلس الشعب المنحل، وجمال عبدالستار وعصام تليمة».

وتشمل الأسماء أيضا العديد من حلفاء جماعة الإخوان المتهمين بالتحريض على العنف، أبرزهم ممدوح إسماعيل عضو مجلس الشعب السابق عن حزب الأصالة السلفى، وإيهاب شيحة، والدكتور محمد عبدالمقصود الداعية السلفى، وطارق الزمر وعاصم عبدالماجد القياديان بالجماعة الإسلامية، والمهندس محمد محمود فتحى محمد بدر وشهرته محمود فتحى رئيس حزب الفضيلة السلفى، وعضو ما يسمى بـ«تحالف دعم الشرعية»، والذى هرب إلى الخارج بعد فض اعتصام رابعة، ومقيم حاليا بدولة تركيا.

وأشار المصدر إلى أن القائمة شملت أسماء إعلاميين هاربين خارج البلاد ومقيمين بدولة تركيا، لاتهامهم بنشر وبث أخبار كاذبة من شأنها التأثير على الوضع السياسى والاقتصادى داخل مصر، وتشويه صورة الدولة المصرية أمام الرأى العام الخارجى، إذ أرفق الإنتربول المصرى مذكرة مسببة ملحقة بكل أسماء المطلوبين للجهات القضائية من بينهم الإعلامى الإخوانى محمد القدوسى مقدم البرامج بقناة الشرق، والصادر ضده حكم من محكمة جنح الدقى بالحبس 10 سنوات وتغريمه 500 جنيه، بتهمة نشر أخبار كاذبة والتحريض على العنف.

وتابع المصدر الأمنى: «القائمة ستتضمن الإعلامى باسم خفاجى المالك السابق لقناة الشرق المذاعة من تركيا، لإحالته للمحاكمة فى إحدى القضايا الكبرى الخاصة بتأسيس وتمويل تنظيم مجهولون، المتورط فى ارتكاب 16 عملية عدائية ضد مؤسسات الدولة، والناشطة السياسية غادة نجيب زوجة الفنان هشام عبدالله لاتهامها بالانضمام لحركة تحرض على العنف».

ومن بين المطلوبين الإعلامى معتز مطر الذى صدر ضده بتاريخ 8 يوليو الماضى، حكما من جنح الدقى يقضى بحبسه 10 سنوات لاتهامه بنشر أخبار وشائعات مغلوطة عبر برنامجه بقناة الشرق، وأحمد منصور المذيع بقناة الجزيرة القطرية الصادر ضده حكم غيابى بالسجن 15 عاما، لاتهامه بتعذيب محامى بميدان التحرير إبان أحداث ثورة 25 يناير.