أكد هشام زعزوع وزير السياحة، على أهمية السياحة العربية بالنسبة لمصر حيث تعتبر عمادا أساسيا للسياحة المصرية، حيت تمثل 17% من حجم السياحة الوافدة إليها معربا عن أمله فى زيادة هذه النسبة لتصل 20% خلال الفترة القادمة.

والتقى الدكتور هشام زعزوع وزير السياحة اليوم بوفد إعلامى من ممثلى كبريات وسائل الإعلام العربية من عدد من الدول العربية "الامارات-السعودية-الجزائر-تونس-السودان-اليمن-الكويت-الاردن-لبنان-سلطنة عمان-العراق"، المشاركة فى الملتقى الثامن للإعلام السياحى الذى تم عقده خلال يناير الجارى وبحضور سامى محمود رئيس هيئة تنشيط السياحة.

وخلال اللقاء أشاد الوزير بالدور الايجابى للأشقاء العرب لما قدموه من دعم كبير للسياحة لمواجهة التحديات التى تواجهها خلال الفترة الماضية والراهنة.

كما أشار زعزوع إلى زيارة وفد من المغرب العربى لمصر خلال الشهر الماضى والتى كان لها أثرإيجابى فى إبراز اهتمام مصر بالسائح العربى خاصة فى ظل التيسيرات فى منح تأشيرات الدخول إلى مصر لدول المغرب العربى.

وفى ضوء مزيد من الاهتمام بالسائح العربى فقد أشار زعزوع إلى أنه تم الاتفاق مع القطاع السياحى الخاص لتخصيص عدد من الغرف الفندقية فى عدد من المقاصد السياحية المصرية للسائحين العرب بأسعار تنافسية متميزة.

وأكد زعزوع خلال اللقاء على وجود أنماط سياحية جديدة فى انتظار مزيد من الإقبال عليها من السائح العربى ومنها منتج السياحة النيلية الذى يتميز به المقصد السياحى المصرى والذى يمكن من خلاله تطوير منتج السياحة الريفية حيث يستطيع السائح خلال رحلته زيارة الأماكن السياحية الريفية التى تطل على ضفاف النيل و تتمتع بالعديد من المقومات السياحية الجاذبة.

تجدر الاشارة، إلى قيام هيئة تنشيط السياحة بتنظيم زيارة تعريفية للوفد الإعلامى تتضمن جولة تفقدية بالمعالم الأثرية والسياحية بمحافظتى القاهرة وأسوان خلال تواجدهم فى الفترة من 28 الى 31 يناير الجاري.