- «بان كي مون» يشيد بجهود القيادة السياسية في تحقيق الاستقرار بمصر


- «السيسي» يؤكد لـ«مون» أهمية التشاور والتنسيق بين القاهرة والأمم المتحدة


التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، قبيل مغادرته أديس أبابا، الأحد، سكرتير عام الأمم المتحدة بان كي مون، الذي وجه التهنئة إلي السيسي بمناسبة إجراء الانتخابات البرلمانية وتشكيل مجلس النواب الجديد.

وأشاد سكرتير عام الأمم المتحدة، بجهود القيادة السياسية المصرية ودورها الفاعل في تحقيق الاستقرار السياسي بمصر.

وصرح السفير، علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن سكرتير عام الأمم المتحدة أشاد بالدور الفاعل الذي قامت به مصر لقيادة المجموعة الافريقية أثناء مفاوضات تغيرالمناخ في مؤتمر باريس، وكذا برئاسة الرئيس السيسي للجنة رؤساء الدول والحكومات الأفارقة المعنية بتغير المناخ، مشيراً إلى الأثر الإيجابي للدور المصري في قيادة المجموعة الافريقية، والذي ساهم في التوصل إلى اتفاق متوازن يراعي مصالح الدول الإفريقية.

وأضاف «المتحدث الرسمي»، أن الرئيس السيسي أكد على أهمية الدور الذي تقوم به منظمة الأمم المتحدة على الصعيد الدولي، ولا سيما فيما يتعلق بتسوية نزاعات المنطقة من خلال التوصل إلى حلول سياسية لها، فضلاً عن الدور الإنساني البارز الذي تضطلع به المنظمة، وما ينثبق عنها من هيئات دولية تُعنى بمختلف المجالات الإنسانية الحيوية مثل التعليم والصحة والنهوض بأوضاع المرأة والطفل.

كما أكد الرئيس على أهمية تعزيز التشاور والتنسيق بين مصر والمنظمة، ولاسيما في الموضوعات المطروحة على جدول أعمال مجلس الأمن، في ضوء حصول مصر على العضوية غير الدائمة بالمجلس لعامي 2016 -2017.