قال حليم حنيش، المحامي بالمفوضية المصرية للحقوق والحريات، إن أسرة أحمد جلال أحمد محمد إسماعيل، المختفي قسريا منذ 15 يوما، تلقت اتصالا هاتفيا اليوم اﻷحد، باستلام جثته من مشرحة زينهم.

وأوضح حنيش لـ "مصر العربية"، أنهم وجدوه مقتولا بطلقة في رأسه ولا يعلم أحد حتى الآن تفاصيل مقتله، مشيرا إلى أنهم قدموا عدد من البلاغات باختفائه منذ أسبوعين.


 

وأضاف أن شقيقته كانت تتابع القضية معه، والبحث عنه في النيابات، مشيرا إلى أنه تلق اتصالا هاتفيا منها بالأمس لمناقشة كيفية نشر القضية في محاولة للعثور عليه.


 

يذكر أن أحمد، ألقى القبض عليه من منزله بالرحاب منذ ما يقرب من أسبوعين، وييلغ من العمر 32 عاما.