قال الدكتور سعيد السقعان، وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، إن الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أكدت على انطلاق المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس السيسي للقضاء على فيروس سي، والكشف عن الأمراض غير السارية، من مركز الكبد التابع لهيئة قناة السويس، الذى سيشارك فى الحملة، بحضورها والفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، ورئيس المنطقة الاقتصادية للقناة، واللواء حمدى عثمان، محافظ الإسماعيلية، فى الأول من ديسمبر المقبل، بداية انطلاق الحملة والتى تستمر حتى نهاية فبراير 2019.

أضاف وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أن الإسماعيلية تشارك فى المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس السيسي للقضاء على فيروس سى، والكشف عن الأمراض غير السارية، ضمن 11 محافظة، والتى تبدأ خلال المرحلة من الأول من ديسمبر المقبل، وتستمر حتى نهاية فبراير 2019.

وأشار إلى أن الحملة مستهدف فيها 844 ألف مواطن بمحافظة الإسماعيلية يستحق المسح فوق 18 عاما، بـ 116 تمركز منهم 60 وحدة صحية ومركز صحى و14 مستشفى داخل محافظة الإسماعيلية و32 مركز شباب ورياضة مشاركين فى الحملة كتمركزات، وإجمال الفرق المشاركة فى الحملة 315 فريق وكل فريق قوامه 3 أفراد، منهم طبيب بشرى أو صيدلى أو أسنان، وعضو من هيئة تمريض وعضو من الـ "it" للتسجيل الطبى.

وأوضح الدكتور سعيد السقعان، مبادرة منقسمة إلى شقين الأول القضاء على فيروس سي، والثانى هو الكشف عن الأمراض غير السارية وهى الضغط وسكر وكتلة الجسم حتى نستطيع أن نخرج منها حالات النحافة وحالات السمنة، مشيرا إلى أن الفترة الصباحية مشارك فيها 199 فريق يستغل من 9 صباحا حتى 3 عصرا، و116 فريق مسائى يعمل من 3 عصرا إلى 9 مساءً، بالإضافة إلى فرق "الموبايل تيم" وهى فرق متحركة للكشف على المواطنين فى مكان عملهم لأن فى الإسماعيلية مشروعات قومية وفيها كثافة عمالية كبيرة مثل مشروع الإنفاق وسحارة سرابيوم والاستزراع السمكى والإسماعيلية الجديدة.

وأشار إلى وجود مناطق ذات طبيعة خاصة مثل المنطقة الصناعية ومنطقة الاستثمار وديوان عام المحافظة والمديريات، مضيفا "هنوصل لكل مواطن، مشيرا إلى أن فترة الكشف لا تستغرق دقائق، حيث تم وضع تصور بالكشف على 10 مواطنين كل ساعة حيث لا يستغرق المواطن 10 دقايق منذ بداية أخذ العينة ووزنة وقياس الضغط، واختبار الفيروس نفسه بيتم من خلال كاشف صريح، على أن يحصل على نتيجة التحليل الفورى.

وكشف "السقعان" أنه تم التنسيق مع الدكتور عاطف أبو النور، رئيس جامعة قناة السويس، للتنسيق لاستهداف الطلبة، وتم عمل جدول زمنى وتضم الجامعة 17 كلية، وسوف ننتهى منها قبل الامتحانات.

وعن موقف مستشفى أبو خليفة، قال وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، مستشفى أبو خليفة للطوارئ والحوادث، والتى تقع على طريق الإسماعيلية – بورسعيد، جارى العمل بها فى إطار الخطة الزمنية بإشراف وزارة الصحة، وذلك بعد توقف دام لأكثر من 12 عامًا، ليكون أكبر مستشفى للطوارئ واستقبال حوادث الطرق لخدمة المحاور والطرق الإقليمية ومحافظات القناة الثلاث، وبه 14 سرير عناية، والمستشفى فى مراحله الأخيرة، والشركة المنفذة بعمل تجربة انطلاق التيار الكهربائى مع شركة كهرباء الإسماعيلية، ومجرد من الانتهاء من ذلك سيتم استلام المستشفى، وكل التجهيزات الطبية الخاصة بالمستشفى وصلت إلى مخازن مديرية الصحة بالإسماعيلية.

 

 

93e6cfc5-cba8-4bfd-b2d1-046f8a349576

 

 

 

 

 

211211ab-bec6-4937-9b10-6092e37c45e0