أكد الدكتور منصور حسن عميد كلية الطب جامعة بنى سويف رئيس مجلس إدارة المستشفى الجامعى لـ"اليوم السابع"، أن المستشفى الجامعى استقبل 3 وفيات و22 مصابا فى حادث تصادم عشرات السيارات بالقرب من بوابة الكريمات على طريق الجيش الصحراوى الشرقى، الذى وقع صباح اليوم بسبب الشبورة المائية.

وأضاف تم إيداع الجثث مشرحة المستشفى ونقل بعض المصابين إلى قسم الرعاية وآخرين خضعوا لاستكشاف بالبطن للتأكد من عدم وجود نزيف داخلى، بينما غادر 4 المستشفى بعد تضميد جروحهم السطحية، لافتا إلى رفع حالة الاستعداد بالمستشفى والاستعانة بمعظم الأطباء فى كل التخصصات لتقديم الرعاية الطبية اللازمة للمصابين، وذلك وسط متابعتى والدكتور هشام بشرى مدير المستشفى من الدكتور جمال الجوهرى وكيل وزارة الصحة بالمحافظة.

ومن ناحيتهم، أوضح عدد من المصابين فى الحادثة أنهم كانوا يستقلون سيارة متجهين من بنى سويف إلى القاهرة وتوقفت معظم السيارات بسبب الشبورة المائية، إلا أن سيارة نقل اصطدمت بما أمامها من سيارات لتأتى سيارة نقل مملة بالسولار لتصطدم بها أيضا مما أدى إلى اشتعال النيران بالسيارتين وتفحم عدد من الجثث.

وتتابع تصادم باقى السيارات القادمة على الطريق ولولا قيام بعض المسافرين بالنزول وتحذير السيارات الأخرى القادمة لارتفعت أعداد الضحايا عن الحالية.

المستشفى الجامعى (1)

المستشفى الجامعى (2)

المستشفى الجامعى (3)

المستشفى الجامعى (4)

المستشفى الجامعى (5)