ارشيفية

صرح أحمد إبراهيم، المتحدث الرسمي باسم وزارة النقل، بأن خلال السنوات الماضية، أنفقت الحكومات السابقة ملايين الجنيهات ولم تقم بتطوير سوى 118 مزلقانًا فقط تطويرًا كاملًا، من إجمالي 1332 مزلقانًا شرعيًا،

و أكد إبراهيم أنه يوجد في محافظة الجيزة ومنطقة العياط 40 مزلقانًا تم تطوير 8 فقط منهم، وقال إبراهيم إنه حينما تولى سعد الجيوشي، وزير النقل المسؤولية فتح ملف المزلقانات، وجد أن الدولة كانت متعاقدة مع شركات أجنبية لتطوير المزلقانات في مصر، وأن بعض هذه الشركات “تقاعست عن التنفيذ” فأوقف التعامل معها وأسند المهمة إلى وزارة الإنتاج الحربي، والهيئة العربية للتصنيع وسوف يتم التوريد والتركيب إعتبارا من شهر أبريل القادم.

وأضاف المتحدث أن عدد المزلقانات الموجودة بالهيئة 1332 مزلقان، وتم تطوير عدد 346 مزلقان منها مدنيا وذلك بمعرفة الشركات المصرية، كما تم تطوير عدد 118 مزلقان الكامل حيث تم تزويد هذه المزلقانات بأنظمة  التحكم والتشغيل.

وجاري تطوير عدد 295 مزلقان بمعرفة الهيئة القومية  للإنتاج الحربي التابعة لوزارة الإنتاج الحربي «أعمال مدنية ونظم تحكم»، وأيضًا جاري تطوير عدد 300 مزلقان بمعرفة الهيئة العربية للتصنيع، كما تم تنفيذ عدد 22 كوبري بالمواقع المختلفة بالهيئة.

أما المعابر غير الشرعية فيبلغ عددها 1993 معبر، وتم غلق عدد 1955 معبر منها، كما أعيد فتح عدد 523 معبر بمعرفة الأهالي.