علق المستشار بهاء الدين أبوشقة رئيس حزب الوفد ورئيس اللجنة التشريعة بمجلس النواب، على إصدار البرلمان العديد من القوانين في الفترة الأخيرة، موضحًا أن هذه القوانين نتيجة لتعديل الدستور المصري في 2014.

وأكد في تصريحات لبرنامج «مساء dmc»، المذاع عبر فضائية «dmc»، أمس الأحد، أن البرلمان المصري هدفه تحقيق مصلحة المواطنين، من خلال تشريع قوانين جديدة تحقق له حياة أفضل، موضحًا أن عملية تشريع القانون الجديد يمر بمراحل عديدة من الصياغة والتشريع والمراجعة القانونية.

وتابع: «فن التشريع والصياغة يدرس في الجامعات الأجنبية خارج مصر، وعندما يحال مشروع قانون من رئيس المجلس للجنة التشريعية يتم بحثه جيدًا من معظم أعضاء اللجنة الذين يتسمون بالكفاءة والخبرة القانونية الكبيرة».

وأوضح أن اللجنة التشريعية أقرت عدة قوانين هامة في الفترة الأخيرة مثل قانون الإجراءات الجنائية الذي يعتبر الدستور الثاني للدولة لأنه ينظم الحريات للمواطن عندما يتعرض للاتهام من اليوم الأول حتى يصبح أمام العقوبات، على حد قوله.