تفقد الدكتور عبد العزيز قنصوه محافظ الإسكندرية، مساء اليوم مركز ومستشفى أيادى المستقبل لعلاج الأورام بالمجان لغير القادرين التابع لجمعية أيادى المستقبل، للوقوف على كفاءة عمل المستشفى ومدى الخدمات الطبية المقدمة للمرضى، وذلك بحضور الدكتور عاصم رستم مدير عام مركز ومستشفى أيادى المستقبل، والأستاذ عبد العزيز عبد المعبود رئيس مجلس إدارة جمعية أيادى المستقبل، واللواء حمدى الحشاش السكرتير العام المساعد بالمحافظة.

 

وخلال التفقد، أكد قنصوه أن المحافظة على أتم الاستعداد لتقديم كامل الدعم والاحتياجات لمركز ومستشفى أيادى المستقبل لما تقوم به من دور بارز فى تقديم الخدمة الطبية المتميزة للمواطنين الغير قادرين والبسطاء.

 

وأشاد المحافظ بمستوى المركز والمستشفى والأداء المتميز لجميع العاملين بهما، وما لمسه خلال الزيارة من حالة الرضا التام من المرضى وذويهم عن مستوى الخدمة، مشيرا إلى أنه حريص على رفع وتحسين كفاءة المنظومة الصحية والارتقاء بها لخدمة جميع المواطنين.

 

واستمع المحافظ إلى مطالب مجلس إدارة المركز والمستشفى، حيث طالبوا بتخصيص قطعة أرض لتوسعات المستشفى لاستخدامها فى أغراض العلاج المجانى، وكذا توفير مقر لمركز تحقيق الأورام المبكرة تابع للمستشفى، وأوضحوا أن جميع تلك المطالب هى لخدمة المواطنين غير القادرين بالمجان، هذا ووافق المحافظ مبدئيا على تلك المطالب عقب دراستها بشكل سريع ووفقا للقوانين المنظمة لذلك.

 

 وتفقد المحافظ جهاز " المسح الذرى البوزيترونى " وهو الجهاز الوحيد على مستوى الجمهورية المخصص لغير القادرين، بالإضافة إلى جهاز البراكى ثيرابى، وهو ثانى جهاز بالجمهورية مخصص لحالات سرطان الرحم والمهبل والبلعوم الأنفى، وهما ما يمتاز بهما المركز والمستشفى.

 

كما تفقد المركز وأقسامه، الذى يشمل قسم العلاج الإشعاعى ويعد أكبر قسم للعلاج الاشعاعى على مستوى الجمهورية، وقسم العلاج الكيماوى، وحجرة الطوارئ ومعمل التحاليل الطبية وقسم الفيزياء الطبية وقسم الأشعة التشخيصية والمقطعية وغرفة صب القوالب وقسم العلاج الطبيعى، والعيادات الخارجية والصيدلية الإكلينيكية.

 

وتفقد المحافظ ايضا مبنى مستشفى أيادى المستقبل، ويضم المبنى القسم الداخلى بسعة 46 سريرا منها 6 أسرة عناية مركزة و20 أسرة للعلاج التلطيفى حيث يعد أول مركز متخصص فى جمهورية مصر العربية للعلاج التخفيفى بالمجان لمرضى الحالات المتأخرة والحرجة وتقديم الرعايا الطبية لهم. وتفقد ايضا أقسام الأسنان والعلاج النفسى والتغذية وعيادة علاج الآلام.

 

من الجدير بالذكر أن مركز ومستشفى أيادى المستقبل لعلاج الأورام تم بنائهما على مساحة 6200 متر، وهو تابع لجمعية أيادى المستقبل الجمعية الموجهة للأعمال الخيرية والتى قامت بإنشاء وإدارة مركز أيادى المستقبل، وكانت المحافظة أول مساهم فى هذا المشروع الخيرى، وتم بدء العمل بالمركز بداية عام 2006 ويستقبل المركز حاليا حوالى 800 حالة يوميا.