أشعل أولياء أمور طلاب مدرسة على بن أبى طالب الرسمية للغات بالعبور، المنافسة فى المسابقة التى أعلنتها مديرية التربية والتعليم بالقليوبية، حيث شاركوا فى تجميل وتزيين الفصول للفوز بلقب أجمل مدرسة على مستوى المحافظة، من أعمال الدهانات وقص وتقليم الاشجار بالمدرسة وتزيين الفصول من الداخل.

وتحمل أولياء أمور الطلاب بالمدرسة النفقات المادية للدهانات والزينة وأدوات النظافة وكل ما يستخدم لإخراج الفصول بصورة مبهجة ومشرفة، وفقا لما قاله أشرف السعدنى مدير المدرسة، إن الجميع يسابق الزمن للوصول إلى لقب أجمل مدرسة، موضحا أن أولياء الأمور هم من دهنوا الفصول وزينوها، كما أحضروا أدوات النظافة وسلات القمامة، والهدف إدخال البهجة على قلوب أبنائهم.

وأكد، أن هذه المشاركة الهدف منها غرس روح الولاء والاعتماد على النفس والاهتمام بمنارة العلم والحفاظ على الممتلكات العامة لدى الطلاب، مقدما الشكر لأولياء الأمور، قائلا: "ضربوا المثل أمام الجميع بإصرارهم على إضفاء روح التعاون والمشاركة بين الجميع".

فيما شكر خالد جرامون مدير تعليم العبور، أولياء الأمور لتعاونهم مع إدارة المدرسة لتجميلها، مضيفا: "ما أجمل التعاون بين المعلم وولى الأمر من أجل إسعاد الطالب وإدخال الفرحة والسرور عليه والنهوض بالعملية التعليمية".

ووجه كلمة لأولياء الأمور قائلا أن "المدرسة لا تعطى الثمرة المرجوة منها إلا بمشاركتكم الإيجابية فى جميع نواحى العملية التعليمية".

وبدوره قال طه عجلان وكيل وزارة التعليم بالمحافظة: إن هناك توجيهات من الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية بإطلاق مبادرات لإشراك المجتمع المدنى وأولياء الأمور بالأفكار والمقترحات وإشراكهم فى العملية التعليمية ليروا بأنفسهم جهود الدولة فى توفير الخدمة التعليمية لخلق جيل قادر على الابتكار والعمل.

وأشار عجلان إلى إطلاق مسابقة أجمل مدرسة على مستوى المحافظة لخلق بيئة نظيفة وصحية للطلاب تساعدهم فى استيعاب دروسهم بشكل جيد.