قال المهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، إن إرساء التفاوض على شركة المقاولون العرب لتنفيذ سد «ماجوفولي» في تنزانيا، ومشروع توليد الطاقة من السد جاء بدعم من الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأضاف في مداخلة هاتفية ببرنامج صالة التحرير»، المُذاع عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الأحد، أن القيادة الإفريقية تقدر وتعظم الرئيس «السيسي»، ووجود الشركة داخل إفريقيا يتزايد خلال الفترة الماضية، مشيرًا إلى أن هناك مشروعات كثيرة لشركة المقاولون العرب في أفريقيا.

وأشار إلى دور مصر في تنمية إفريقيا في السنوات الماضية، ما أدى إلى اختيار تنزانيا إلى الشركة المصرية لتنفيذ المشروع، متابعًا أن الرئيس التنزاني دعا الرئيس «السيسي» لوضع حجر أساس السد الجديد.

وتلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، اتصالًا هاتفيًا من نظيره التنزاني جون ماجوفولي، تناول علاقة البلدين، وتضمن دعوة من الرئيس التنزاني لـ«السيسي»، لوضع حجر الأساس لمشروع إنشاء سد فازت بتنفيذه شركة المقاولون العرب، ووضع عملية إنشائه تحت إشرافه أسوة بالمشروعات القومية في مصر.