اعتصام – أرشيفية

تقدم الدكتور حسن محمود سليمان، مدير مستشفى التأمين الصحي بالمنيا بإستقالته، بعد تصاعد الاحتجاجات ضده من جانب طاقم التمريض لتضامنه مع زوجة ضابط شرطة، وقعت بينها وممرضة خلافات حادة، وتدخل على إثر ذلك زوجها.

وكانت ممرضات المستشفى قد طالبن برحيل المدير، بزعم أنه وجه لهن إهانة، وقلن إنه طلب من رجال الشرطة القبض على زملائهن وأصطحبهن للقسم، على خلفية المناوشات التي دارت بين زوجة الضابط وطاقم التمريض بقسم الأطفال.

وهدد العاملين بالمستشفي بالإضراب عن العمل، ومواصلة احتجاجهم، لحين رحيل مدير المستشفى، الذي رفض حماية طاقم التمريض، من إهانات زوجة ضابط الشرطة، التي أهانت طاقم التمريض بالسب، ولفتوا أن مدير المستشفى، يحاول نفي الإهانة التي وجهت لطاقم التمريض.