عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعاً اليوم لحل مشكلة مستشفى ميت غمر المركزى القديم، وذلك بحضور وزيرة الصحة، ورئيس مجلس إدارة شركة الجيزة للمقاولات، الشركة المٌنفذة للمستشفى، والمسئولين المعنيين.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي قد قام بزيارة المستشفى منذ يومين خلال جولته بمحافظة الدقهلية، وأكد على ضرورة إيجاد تسوية للقضايا المتداولة بين وزارة الصحة وشركة المقاولات، لأكثر من 20 عاماً حيث ظل المستشفى فيها لا يعمل، نظراً لوجود تقارير هندسية تؤكد وجود عيوب جسيمة به، وبالتالي صدر قرار منذ ما يزيد على 20 عاماً بإخلاء المبنى لخطورته الداهمة، وتم نقل الخدمة إلى مستشفى دقادوس المركزي.

 وبعد مناقشات مستفيضة كلف رئيس الوزراء، وزيرة الصحة بوضع خطة تطوير لمستشفى دقادوس المركزي، بحيث يؤدي دوره في خدمة المواطنين على أعلى مستوى، ثم سيتم عقد اجتماع مع شركة الجيزة للمقاولات للاتفاق على ما ستسهم به الشركة في تنفيذ خطة التطوير، وتوقيع تسوية وتصالح في القضايا المرفوعة من الجانبين، مع استغلال موقع مستشفى ميت غمر في تنفيذ مبان خدمية تخدم أهالي المدينة، وغلق هذا الملف الذي استمر لأكثر من 20 عاماً، دون استفادة سواء من المستشفى، أو الأرض الكائن عليها.

 

رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لحل مشكلة مستشفى ميت غمر (1)
رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لحل مشكلة مستشفى ميت غمر (2)

 

رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لحل مشكلة مستشفى ميت غمر (3)