كشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء عن نقل معلمى مدارس إدارة رفح التعليمية لمدارس الإدارات الأخرى بمحافظة شمال سيناء لسد العجز بها خلال العام الدراسى الحالى.

 

وتواصل المركز مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، والتى نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدةً أنها لا تعتزم نقل معلمى مدارس إدارة رفح التعليمية إلى مدارس أخرى داخل مدن المحافظة، وأن العملية التعليمة بمحافظة شمال سيناء تسير بشكل طبيعى ومنتظم، وأن ما حدث هو ندب لبعض المعلمين لإدارة الشيخ زويد أو إدارة العريش وذلك بشكل محدود وتطبيقًا للقرار الوزارى 202 الخاص بسد العجز فى الإدارات استعدادًا لبدء العام الدراسى الجديد، حيث أن العملية التعليمية بمحافظة شمال سيناء- بشكل عام- تسير بشكل طبيعى ومنتظم، موضحةً أن ما يتردد حول هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة وتستهدف فى المقام الأول إحداث حالة من القلق والبلبلة بين مواطنى محافظة شمال سيناء.