وضع الدكتور حبش النادي، رئيس جامعة العريش بشمال سيناء، اليوم الاثنين، وضع حجر الأساس لفرع مكتبة الإسكندرية داخل الحرم الجامعي للجامعة، بحضور الدكتور اشرف فراج مستشار مكتبة الإسكندرية.


شارك بوضع حجر الأساس اللواء هشام الخولي نائبا عن محافظ شمال سيناء وبرفقته العميد أسامه الغندور سكرتير عام محافظة شمال سيناء و النائب رحمى بكير عضو مجلس النواب عن دائرة العريش.


وقال الدكتور حبش النادي، رئيس جامعة العريش، إن وضع حجر الأساس لفرع مكتبة الإسكندرية فى جامعة العريش تزامن والذكرى الخامسة والأربعين لنصر أكتوبر وانطلاق العام الدراسى الجديد، لتضاف لقائمة الإنشاءات الجديدة بجامعة العريش .


وأكد الدكتور أشرف فراج، مستشار مكتبة الإسكندرية أن إنشاء فرع مكتبة الإسكندرية يأتي في إطار تأكيد القيادة السياسية للرئيس عبد الفتاح السيسي أن الدولة لن تدخر جهدا لدعم جامعة العريش ، وأن فرع مكتبة الإسكندرية له مردود ثقافي وعلمى واجتماعى كبير لطلبة الجامعة وطلاب البحث العلمي.


وقال الدكتور أشرف فراج مستشار مكتبة الإسكندرية، إنه تم وضع حجر الأساس لفرع لمكتبة بشمال سيناء تحت اسم سفارة المعرفة، حيث يعد هذا الفرع أو السفارة رقم 21 على مستوى الجمهورية ، فقد سبقها إنشاء 20 فرعًا فى مختلف المحافظات.


وأشار فراج إلى إصرار الدكتور مصطفى الفقى رئيس مكتبة الإسكندرية على أن تكون الجامعة رقم 21 التى يتم إنشاء الفرع بها هى جامعة العريش بشمال سيناء، وذلك لإرسال رسالة واضحة بأن العريش بعد تطهيرها من الإرهاب على يد الجيش المصرى تبدأ مرحلة التنمية والسلام والبناء بإتاحة المعرفة وجميع خدمات مكتبة الإسكندرية لكل المهتمين بالشأن العلمى فى شمال سيناء.


وأشار إلى أن فرع مكتبة الإسكندرية عبارة عن قاعة كبيرة بها عدد من الأجهزة المتطورة والفيدو كونفرانس وعلى اتصال مباشر مع مكتبة الإسكندرية، حيث يتم إتاحة جميع البيانات والمعلومات ومواد المعرفة أمام الباحثين وطلبة العلم بشمال سيناء، وسيتم. افتتاحها شهر أبريل المقبل بالتزامن مع أعياد تحرير سيناء.


وأوضح فراج أن رسالة مكتبة الإسكندرية تتلخص فى أن تكون مركزًا للتميز فى إنتاج ونشر المعرفة، ومكانًا للتفاعل بين الشعوب والحضارات.


ومن جانبه، أكد اللواء هشام الخولي، نائب محافظ شمال سيناء، إن وضع حجر الأساس لفرع مكتبة الاسكندرية إضافة علمية وتعليمية مهمة فى إنماء الفكر والعقل وبناء أسس تقدم على العلم والمعرفة.


وقال الخولي إن فرع مكتبة الإسكندرية بالعريش يعد رافدا مهما من روافد المعرفة يساعد على بناء الشخصية العلمية المتكاملة لطلاب الجامعة وهيئة التدريس بها ويساعد على البحث العلمى على أسس سليمة..مؤكدا على أن وضع حجر أساس فرع المكتبة تزامن مع انتصارات أكتوبر والتى سطرت فيها القوات المسلحة أروع البطولات.


ووجه نائب محافظ شمال سيناء التحية لرئيس مكتبة الإسكندرية على مساهمته فى إنشاء فرع للمكتبة بالعريش، مؤكدًا أنها إضافة هامة لجامعة العريش تعبر عن الفكر المتطور والعمل الدءوب فى أن تكون جامعة العريش منارة علمية لدفع حركة التنمية على أرض المحافظة لإحداث النهضة المنشودة.