شكا أهالى قرية اصطبارى التابعة لمركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية، من الإهمال الذى تشهده مدرسة الشهيد أحمد على عبد الحميد عيطة الابتدائية المشتركة، نتيجة سقوط السور المحيط بالمدرسة منذ عام على التقريب وتجاهل المسئولين بإعادة بنائه مرة أخرى.

وتقول شيماء صلاح ربة منزل، نعانى الأمرين بسبب تجاهل المسئولين فى هيئة الأبنية بمحافظة المنوفية، ورفضهم الاستجابة لشكاوى أهالى القرية بإعادة بناء السور مرة أخرى، لكى يكون حماية للطلاب من وقوع حوادث لهم نتيجة خروجهم من المدرسة حال مرور السيارات، لأن معظم الطلاب أعمارهم تتراوح من 6 سنوات حتى 12عاما ويقومون باللهو واللعب أثناء خروجهم فى فترة الراحة بين الحصص "الفسحة" وقد تسبب الأمر فى حدوث إصابات لعدد من الطلاب نتيجة اصطدام الدراجات النارية والسيارات بهم أثناء لهوهم لعدم وجود سور يمنعهم من الخروج فى الشارع أمام المدرسة .

وتضيف إسلام فرج ربة منزل وإحدى أولياء الأمور بالمدرسة، أبناؤنا يتعرضون يوميا لحالة من الخطورة على حياتهم نتيجة عدم وجود سور يمنعهم من الخروج وقت "الفسحة " .

وتابعت أن المدرسين يقفون فى فناء المدرسة لمنع الطلاب يوميا، ولكن أعداد الطلاب كبيرة ويقومون بالفرار والخروج خارج المدرسة للهو  واللعب، بالإضافة إلى أننا نعانى من كثافة كبيرة فى الفصول، وتعداد الفصل يقرب من 55 إلى 60 طالبا وطالبة، مما يؤثر على استعابهم.

ومن جانبها، أكدت وفاء صبحى مدير عام هيئة الأبنية بمحافظة المنوفية، أنه بخصوص الشكوى من وجود مدرسة الشهيد أحمد على عبد الحميد عطية الابتدائية المشتركة بقرية اصطبارى التابعة لمركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية، بدون سور والذى تم سقوطه منذ عام ونصف على التقريب فقد تم طرح مناقصة يوم الاربعاء الماضى لبناء السور، وسوف يتم بناؤه بالإضافة لإنشاء جناح أخر لحل كثافة الفصول فى المدرسة .

IMG-20180926-WA0003
 

 

IMG-20180926-WA0005
 

 

IMG-20180926-WA0006
 

 

IMG-20180926-WA0007
 

 

IMG-20180926-WA0009
 

 

IMG-20180926-WA0011
 

 

IMG-20180926-WA0014
 

 

IMG-20180926-WA0015