أكدت الدكتورة كوثر حنفى، رئيس لجنة الأزمات والكوارث بوزارة البيئة، إن الوزارة ستقوم بفحص وتفتيش على العائمات الموجودة بنهر النيل والمراكب وكافة مصادر التلوث بمنطقة بقعة السولار التى ظهرت اليوم بنهر النيل امام القصر العينى بالقاهرة للتعرف على مصدرها .

وأضافت "حنفى"، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن وزارة الصحة تواصل أخذ عينات من المياه امام ماخذ محطات الشرب للتاكد من خلوها من أى تلوث والاطمئنان على صحة المواطنين .

يذكر أن ،حجم البقعة يبلغ حوالى 500×30 مترا، وهى بقعة سولار رقيقة جدا على سطح المياه فقط، وستتبخر خلال وقت قصير جدا بفعل العوامل الجوية .

وكان العميد محى الصيرفى، المتحدث باسم الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، أكد أنه تم رفع درجات الاستعداد داخل شركة مياه القاهرة، وتعيين مراقب أمام مآخذ محطات المياه لمتابعة سير بقعة الزي مضيفا أن بقعة الزيت الموجودة حاليا بنهر النيل والمتجهة للقصر العينى بعيدة عن مآخذ المحطات، وهم "محطة الفسطاط، ومحطة منيل الروضة، ومحطة روض الفرج ".