بدأ منذ قليل، افتتاح ورشة العمل التى تعقدها جامعة الأزهر بالتعاون مع اتحاد الجامعات الإفريقية حول بناء وإدارة قواعد البيانات والمستودعات الرقمية للرسائل والبحوث العلمية لمؤسسات التعليم العالى بالقارة الإفريقية، بحضور الدكتور محمد المحرصاوي رئيس الجامعة والدكتور ايتيان ايلي الأمين العام للاتحاد الجامعات الإفريقية ولفيف من قيادات التعليم، وتم البدء بالوقوف للسلام الوطنى.

 

من جانبه قال الدكتور محمد حسين المحرصاوى، رئيس جامعة الأزهر، إنه مر على تأسيس جامعة الأزهر أكثر من ألف عام كما أنها تضم أكثر من 85 كلية، مشيرا إلى أن من أهم رسائل الأزهر نشر السلام فى ربوع العالم، مثمنا دور الاتحاد الإفريقى فى الارتقاء بالمستوى العلمى بالتعليم العالى بجامعات القاهرة.

 

وأضاف المحرصاى خلال كلمتة، أن الأزهر الشريف لديه العديد من الرسائل والأبحاث العلمية التى تعمل على نشر الوسطية والفكر السليم وترد على كافة الأفكار المتطرفة، مؤكدا أن العالم الآن فى أمس الحاجة إلى المنهج الأزهرى الذى يسعى لنشر السلام والوسطية وحتى يتمكن العالم من التصدى لأى أفكار متطرفة من قبل بعض الجماعات، وأن الحاجة أصبحت ماسة لاستخدام التكنولوجيا الرقمية، فى النهوض برسائل الأزهر.

 

وتابع رئيس جامعة الأزهر، أن الجامعات تعد نواه البنية المعلوماتية، وأن هذا يأتى فى إطار توجه الدولة نحو الاعتماد على التكنولوجيا الحديثة، لافتا إلى أن بناء قواعد البيانات تضمن توفير المعلومة الصحيحة فى الوقت الصحيح، وإعطاء خلفية حقيقة لصانع القرار قبل اتخاذ أى إجراء.

 

IMG-20180924-WA0007

 

 

IMG-20180924-WA0008