أكد الدكتور عبدالحكيم نور الدين، نائب رئيس جامعة الزقازيق لشئون التعليم والطلاب، أن جميع كليات الجامعة فتحت أبوابها اليوم، لاستقبال الطلاب الجدد والقدامى وأعدت إدارة الجامعة لجان من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والاتحادات الطلابية لمساعدة الطلاب الجدد وتوجيههم وتذليل أى صعاب تعترضهم.

وأضاف "نور الدين"، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن الجامعة قامت بتسكين أول دفعة من الطلاب فى المدن الجامعية مع أول يوم دراسى تنفيذا لوعودها فى هذا الصدد تيسيرا على الطلاب المغتربين وتطمينا لأسرهم وأولياء أمورهم، لافتا إلى أنه غير مسموح التدخين داخل قاعات المحاضرات والأماكن المغلقة، ومن يفعل ذلك يعرض نفسه للمساءلة القانونية حيث يحال الطالب لمجلس التأديب، ويطبق عليه القانون رقم 49 لسنة 1972 ويبدأ بالتنبيه على الطلاب، ثم تتدرج العقوبة إلى أن تصل إلى فصل الطالب منعه من دخول الجامعة.

وحول اللباس غير اللائق، أشار نور الدين إلى أنه أيضا سيتم اتخاذ خطوات مع الطالب أولها التنبيه عليه ولفت نظره بضرورة أن يلتزم بنسق الحرم الجامعى مثل زملائه، وبعدها استدعاء ولى أمره، وإذا لم يرتدع ويغير من موقفه يتم اتخاذ الإجراءات القانونية وتنفيذ قانون تنظيم الجامعات رقم 49 لسنة 1972 والذى يصل إلى فصل الطالب ومنعه من دخول الجامعة.

وأعلن نور الدين أن الجامعة تستقبل العام الدراسى بافتتاح كلية جديدة هى كلية الطفولة المبكرة كبديل لأقسام رياض الأطفال والنى تستقبل أكثر من 900 طالب وطالبة بمجمع الزراعة التابع للجامعة لحين إنشاء كلية خاصة بهم وتم إدراجها بالخطة وسيتم الإنشاء قريبا.

كما تم إنشاء معهد تمريض الديدامون الذى فتحت فيه الدراسة هذا العام أيضا وكلية العلوم الطبية جاهزة لاستقبال الطلاب لكن توقفت الدراسة بها بسبب مشاكل فى اللائحة وتستقبل الطلاب بعد انتهاء المشكلة، وجارى تجهيز كلية الثروة السمكية المتوقع أن تستقبل أول دفعة من الطلاب العام الأكاديمى 2019 / 2020 بشرط أن يقوم الأهالى بالحسينية وصان الحجر بتوفير مقر مؤقت وارض تبرع لإنشاء الكلية.