نظم  صندوق  مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، برئاسة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة الصندوق، دورى رياضى  للمتعافين من تعاطى المخدرات، بالتعاون مع  العامة  للصحة النفسية بوزارة الصحة ووزارة الشباب والرياضة بالمدينة الشبابية ببورسعيد، بحضور عمرو عثمان، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى.

 

يدف اليوم الرياضى إلى إعادة  دمج المتعافين مرة أخرى فى المجتمع من خلال المشاركه فى الأنشطة الرياضية، حيث تم لعب كره قدم خماسية، بمشاركة 120 من متعافى الخط الساخن"16023" من محافظات الشرقية والغربية والقليوبية وبورسعيد والمنوفية، كما حرص عمرو عثمان مدير صندوق مكافحة وعلاج الادمان على مشاركة المتعافين يومهم الرياضىوتحفيزهم  على   المشاركة الفعالة فى المجتمع بعد رحلة التعافي وتسليم الفريق الفائز كأس البطولة، وهو ما لاقى قبولا لدى المتعافين مرددين هتافات" أنت أقوى من المخدرات " .  

 

وقال "عمرو عثمان" فى تصريحات اليوم ، إن الهدف الأساسى من تنظيم اليوم الرياضى إزالة الوصمة عن مرضى الإدمان ومساندتهم على الإندماج مرة أخرى بالمجتمع والتأكيدعلى أن الإدمان مرض يمكن العلاج منه من خلال المراكز العلاجية  المتخصصة والشريكة مع الخط الساخن للصندوق وفقا للمعايير الدولية ،بإلاضافة إلى بث روح التحدى والإرادة فىتنافس رياضى بين شباب المتعافين ، كما يقوم الصندوق بإطلاق العديد من  البرامج  والمبادرات المختلفة  من اجل اعادة  تأهيل المتعافين، إضافة إلى  توفير مشروعات صغيرة للمتعافين من خلال مبادرة "بداية جديدة" لإقراض المتعافين من تعاطى وإدمان المواد المخدرة، لإنشاء مشروعات صغيرة تساعدهم على العودة إلى العمل والإنتاج مرة أخرى وتمكينهم من إيجادمصدر رزق لهم يعينهم على أعباء الحياة ويساعدهم فى الإنفاق على أسرهم.

 

 وأوضح " عثمان " أنه يتم توفير خدمات العلاج وإعادة التأهيل لمتعاطى المواد المخدرة ضمن منظومة علاجية تعتمد طوعية التقدم للخدمات العلاجية بالمجان وفى سرية تامة وسهولةالوصول إليها من خلال الخط الساخن لصندوق الإدمان " 16023" يعمل على مدار الساعة، وكذلك من خلال منصات التواصل الاجتماعى، وإتاحة الخدمات دون أى نوع من التمييز معضمان سرية البيانات.