نظمت ممرضات مستشفى التأمين الصحي بمدينة المنيا، وقفة احتجاجية، اليوم الأحد، تطالب برحيل مدير المستشفى، لرفضه تحرير محضرا ضد ضابط شرطة وزوجته تعديا باللفظ وأهانا ممرضة رفضت أن تحمل الطفل.

 

وقالت إحدى الممرضات المحتجات، أن القصة بدأت عندما رفضت إحدى الممرضات حمل طفل زوجة ضابط شرطة كانت محتجزه بالمستشفى، وقيام زوجة الضابط بإهانة المرضة وتوبيخها وتعنيفها، واستدعاء زوجها الضابط الذي وبخ الممرضات، وهددهم باصطحابهم لقسم الشرطة، ثم أجري إتصال بمدير المستشفي الذي رفض تحرير محضر ضد زوجة الضابط ولم يدافع عن العاملين معه بالمستشفي، دون أن يعرف أي تفاصيل عن الواقعة لتغيبه.

 

وشهدت الوقفة، التي شارك فيها عدداً كبير من العاملين بالمستشفى، ترديد العديد من الهتافات التي طالبت برحيل المدير، موضحين أن المدير طلب من رجال الشرطة القبض علي زملائهن وأصطحبهن للقسم، بدلاً من الدفاع عن حقوقهن، مهددين بالإضراب عن العمل، ومواصلة إحتجاجهم، لحين رحيل مدير المستشفى.

اقرأ أيضاً: