قال المهندس محمد عبد الظاهر، محافظ الإسكندرية، إن مصر تتواجد الآن على خريطة المستقبل والتنمية، مشيرا إلى أن الأعوام الـ 5 السابقة كانت تحضيرات لهذه البداية وأن مصر تحملت كثيرا في هذه الفترة.

 

وأضاف عبدالظاهر خلال كلمته التي ألقاها اليوم في منتدى"رؤية ابتكارية لتحقيق التنمية الخضراء وخلق فرص عمل في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" برعاية رئيس الجمهوريةوحضور المهندس محمد عبد الظاهر محافظ الإسكندرية، الدكتور خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، اللواء أركان حرب محمد الزملوط قائد المنطقة الشمالية العسكرية، الدكتور أشرف العربي وزير التخطيط، سحر نصر وزيرة التعاون الدولي، ورجل الأعمال"أحمد أبو هشيمة، أن الانتخابات البرلمانية واستكمال مؤسسات الدولة، إلى جانب ما دشنه الرئيس عبد الفتاح السيسي من مشروعات قومية جعلت مصر على الخريطة بالفعل.

 

وأشار إلى المشروعات التي دشنها الرئيس وعلى رأسها المؤتمر الاقتصادي، ومشروع المحور الثاني من قناة السويس، ومشروع المليون فدان، مؤكدا أن التعاون بين جامعة الإسكندرية والأكاديمية العربية  سيحقق تنمية كبيرة في المحافظة.

 

وأوضح أن المنتدى يهدف إلى تحقيق التنمية المستدامة وتحقيق مستقبل أفضل للأجيال القادمة، وأن جميع القيادات التنفيذية تسعى إلى تحقيق التنمية.