إلتقى " اليوم السابع " مع عدد من البسطاء والمزارعين بمحافظة الفيوم لتوجيه رسالة الى اللواء عصام سعد محافظ الفيوم الجديد للإهتمام بهم والنظر بعين العناية والرضا للمزارعين البسطاء والإهتمام بالطرق والمستفيات العامة التى يلجأون اليها فلا يجدون خدمة تقدم لهم كما طالب الأهالى المحافظ بزيارة القرى والاستماع الى مشكلاتهم والسير على نهج الدكتور عبد الرحيم شحاته محافظ الفيوم الأسبق الذى لم يناه الأهالى حتى الآن

يقول منعم محمود محمد "فلاح" من أهالى مركز يوسف الصديق  نرحب بالمحافظ الجديد، ونؤكد له أن الفلاح هو أول مواطن يشقى ولا يصدر عنه أية مشكلات ويغمل فى صمت من أجل لقمة عيشه ونريد من المحافظ نظرة رضا للفلاحين والتأكد من وصول حصتنا من الأسمدة المدعمة وتوفير البذور والمبيدات بالجمعيات الزراعية.

كما طالب منعم المحافظ الجديد بالإهتمام بالمستشفيات العامة لأنى ذهبت للكشف على إبنتى بمستشفى إبشواى المركزى ولم أجد خدمة تقدم لنا

وطالب منعم المحافظ بالسير على ضرب الدكتور عبد الرحيم شحاته محافظ الفيوم الأسبق الذى كان يرتدى زى فلاح بسيط ويذهب للمستشفيات العامة ويتفقد الخدمة بنفسه لان أرواحنا أصبحت بلا ثمن بالمستشفيات

ولفت منعم الى أنه يقيم بقرية الحامولى والطريق من مدينة إبشواى للحامولى لا يصلح لأن يسير عليه بشر ومتهالك "والسواقين بيدبحوا فينا دبح بحجة الطريق " فنتمنى من المحافظ زيارة الحامولى من طريق أبشواى وليس من طريق يوسف الصديق

وقال حسين عبد الستار محمد أحد أهالى مركز إبشواى أنه يرحب بالمحافظ الجديد ويؤكد له أن محافظة الفيوم كانت محافظة منسية وأخذت سمعة كاذبة خلال الفترة الماضية وأهلها طيبين ووطنيين ويدعمون الدولة بكل قوة وطالبه بالنظر للبسطاء بعين الرأفة ولفت الى أن مدينة أبشواى أغلقها البائعين الجائلين والملف متوقف تماما ولابد أن يبدأ المحافظ زياراته الميدانية بمدينة أبشواى التى تخنقها الفوضي

كما طالب حسين المحافظ بالإهتمام بالمستشفيات لان المواطن يمكن أن يفقد روحه على باب المستشفى العام فى إنتظار الخدمة التى لا تقدم له ولفت الى أن القرى محرومة فى خدمات الطرق والاهتمام بالطرق الرئيسية

وقال "إحنا عارفين إن مشاكل الفيوم كتير والله يكون فى عون المحافظ الجديد ولكننا نريد أن ينظر إلينا بعين الرأفة وسيعينه الله علينا "