أبرزت وسائل الإعلام الصينية، المحادثات التي أجراها الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، مع نظيره الصيني، شي جين بينج، خلال زيارته الحالية لبكين، لعقد محادثات مع كبار المسؤولين الصينيين، والمشاركة في قمة بكين 2018 لمنتدى التعاون الصين أفريقيا (فوكاك) المقررة يومي 3 و4 سبتمبر.

وذكرت قناة (سي جي تي إن) الصينية الناطقة باللغة الإنجليزية – في تقرير لها حول قمة فوكاك- أن الرئيس الصيني "شي جين بينج" عقد محادثات موسعة مع الرئيس السيسي قبل انطلاق فعاليات القمة، حيث اتفق الرئيسان على دعم علاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين من أجل تنمية أكبر في العصر الجديد.

وأضافت القناة الصينية، أن الرئيسين اتفقا كذلك على أهمية ربط ومواءمة مبادرة "الحزام والطريق" التي اقترحها الرئيس الصيني برؤية مصر التنموية 2030.

من جهتها، أشارت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إلى أن الرئيس الصيني أكد للرئيس السيسي الأهمية الكبيرة التي يوليها لتطوير الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين، خاصة وأن مصر ممثلة للدول العربية وأفريقيا والدول الإسلامية والدول النامية الكبرى والاقتصاديات الناشئة، ولها نفوذ متزايد في الشؤون الدولية والإقليمية.

ولفتت الوكالة، إلى أن الرئيس السيسي أكد إيمان مصر الراسخ بأن مبادرة "الحزام والطريق" ستخلق فرصًا هائلة للتعاون الثنائي وكذلك التعاون الدولي والإقليمي، وأن مصر باعتبارها رئيس الاتحاد الأفريقي في دورته القادمة ستواصل دعم المبادرة والمشاركة فيها، مع تعزيز التعاون بين أفريقيا والصين.

وحول مواقف الصين من قضايا الشرق الأوسط، قالت الوكالة إن الرئيس السيسي أشاد بموقف الصين العادل من قضايا المنطقة، وأنه أبدى استعداده لتعزيز التنسيق مع الصين في المجالات متعددة الأطراف.