شريف اسماعيل

طالب المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، اليوم الأحد بإجراء تحقيق فوري في حادث قطار العياط، لتحديد المسوؤلين عنه، وإنه تقرر صرف 10 آلاف جنيه لأسرة كل متوفي.

وذكر المجلس في بيان، أن رئيس الوزراء طالب وزير النقل بإعداد تقرير مفصل عن الحادث، وإجراء تحقيق فوري لتحديد المسؤولين عنه، مشددا على ضرورة التأكد من الالتزام بالقواعد والمعايير المنظمة لسير القطارات ومرورها عبر المزلقانات.

وقال المتحدث باسم المجلس حسام القاويش، إن إسماعيل طالب وزيرة التضامن الاجتماعي بصرف 10 آﻻف جنيه كمساعدة لأسرة كل متوفى، وصرف 2000 جنيه لكل مصاب، وتقديم الرعاية لأسرهم.

ونقل البيان عن وزارة النقل قولها إنه «تم تشكيل لجنة فنية قانونية برئاسة نائب رئيس هيئة السكك الحديدية للسلامة والجودة للوقوف على أسباب الحادث على أن ترفع اللجنة تقريرها لجهات التحقيق المختصة فور الانتهاء منه».