وجه اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، قافلة طبية ضمت أطباء من مختلف التخصصات الطبية إلى سجن القناطر رجال الجديد، حيث قاموا بالاشتراك مع أطباء السجن بتوقيع الكشف الطبى على جميع النزلاء وصرف الأدوية اللازمة لـ630 سجينا.

وأرسل قطاع الخدمات الطبية بوزارة الداخلية، قافلة طبية برئاسة مدير مستشفى الشرطة بالإسكندرية، ضمت أطباء من مختلف التخصصات الطبية إلى ليمان طرة، حيث قاموا بالاشتراك مع أطباء السجن بتوقيع الكشف الطبى على جميع النزلاء وصرف الأدوية اللازمة لـ209 سجناء.

وفى ذات السياق، توجهت قافلة طبية برئاسة رئيس قسم العظام بمستشفى العجوزة، وبصحبته 13 طبيبا من مختلف التخصصات بالاشتراك مع أطباء السجن بسجن الاستئناف، وتم توقيع الكشف الطبى على 137 من نزلاء السجن.

وتم توجيه قافلة طبية أخرى لتوقيع الكشف الطبى على نزلاء سجن مركز شرطة القوصية، وتم توقيع الكشف الطبى على 30 من نزلاء السجن.

وأكدت وزارة الداخلية أنها توالى جهودها فى استمرار توجيه تلك القوافل الطبية لتقديم كافة سُبل الرعاية الصحية والطبية لنزلاء السجون والمحجوزين بالأقسام والمراكز على مستوى الجمهورية ومتابعة حالتهم الصحية.