تمكنت رجال مدينة إسنا جنوب الأقصر، برئاسة محمد سيد سليمان رئيس المركز، بالتنسيق مع الشركة المصرية للغازات الطبيعية "جاسكو"، بإزالة كافة التعديات على خط الغاز الطبيعى بدءاً من الوحدة المحلية لقرية كومير مروراً بقرية النمسا ثم قرية توماس وعافية مروراً بقرية أصفون ثم قرية الكيمان وصولاً إلى حدود المحاميد بمركز أرمنت.

وصرح رئيس مركز إسنا، أن الإزالات تمّت بحضور حجازى النحاس نائب رئيس مركز إسنا، والمهندس مينا مجدى مدير منطقة الأقصر للغاز الطبيعى، وقال إن تلك التعديات كانت تمثّل خطورة على خط الغاز، مؤكداً استمرار الحملات لمطاردة التعديات واتّخاذ كل الإجراءات اللازمة حيال المخالفين، وتوقيع الجزاء القانوني عليهم.

وقال حجازى النحاس نائب رئيس مركز إسنا، أن خط الغاز الطبيعى سوهاج – أسوان "ضغط عالى" والمجاور للطريق الصحراوى الغربى بإسنا، قام بعض المزارعين بالتعدى عليه باستخدام معدات ميكانيكية لعمل طرق لمرور السيارات دون تأمين مما كان يمثل خطر جسيم.

وأضاف حجازي النحاس في بيان صحفي ، أن إجمالى حالات التعدي التى تمت إزالتها 42 حالة تعدى وتم تأمين 10 حالات تعدى بوضع بلاطات خرسانية مسلحة تم وضعها تحت إشراف شركة جاسكو.