قررت الجهات الرقابية بالشرقية، استبعاد الدكتور عمر عبد الله، مدير مستشفى الأحرار، من منصبه، وتكليف الدكتور عبد الكريم العراقى، نائب مدير المستشفى بالقيام بالأعمال.

 

ويرجع ذلك بعد أن كشفت تقارير عن عدم تفرغ مدير المستشفى للقيام بمهام  عمله، وقيامه بالاهتمام بعيادته الخاصة بمدينة الزقازيق، مما أثر على الخدمة الطبية المقدمة للمرضى المتردين على المستشفى.

 

فضلا عن عدم تدخل مدير المستشفى لإنهاء مشكلة مايقرب من 51 فرد أمن، وتركهم دون حل مشكلتهم. كما تم تشميع عيادته الخاصة بمدينة الزقازيق.