يشارك فريق "Thunder" من طلاب كلية الهندسة جامعة الزقازيق في التصفيات المحلية للمسابقة الدولية لكاسحات الألغام والمتفجرات الأرضية والمدفونة والتي تقام يومي 4 – 5 أغسطس 2018 بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية بابتكار روبوت قادر على كشف الألغام الأرضية والمدفونة ورسم خريطة بأماكن الألغام تمهيدا لتأهل الثلاث فرق الأولى للمنافسة على مستوى العالم بإسبانيا – مدريد ضمن فعاليات مؤتمر الـ IROS وهو مؤتمر دولي للروبوتات يقام سنويا لمناقشة تطورات الروبوت وتأثيره في المجالات الصناعية.

وصرح بذلك الدكتور محمود سطوحي المدير التنفيذى لمكتب الابتكار ونقل التكنولوجيا، مشيرا إلي أن الفريق يعمل تحت إشراف جامعة الزقازيق برئاسة الدكتور خالد عبد الباري ومكتب الإبتكار ونقل التكنولوجيا وهو فريق ضمن الفرع الطلابي لجمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات وله العديد من المشاركات في المسابقات المحلية والدولية والأنشطة داخل جامعة الزقازيق وخارجها.

وأضاف سطوحي أن مثل هذه الابتكارات تحظي باهتمام الدولة نظرا لما تعاني منه مصر من مشكلة الألغام الأرضية المضادة للأفراد والدبابات المنتشرة في مساحات كبيرة بصفة خاصة نتيجة لما خلفته الحرب العالمية الثانية من ما يقرب من 17.5 مليون لغم والتي تقدر بربع مليون فدان يصلح للزراعة.

كما أن مصر تعد من أكثر الدول تضررا من الألغام والآثار المترتبة عليها نظرا لأنها تحتوى على 20% من الألغام على مستوى العالم، كما أن الدولة تكفلت باستخراج 3 ملايين لغم بتكلفة 27 مليون دولار في نطاق الصحراء الغربية بجانب وجود الكثير من الحالات غير المسجلة من إجمالي الخسائر التي قدرتها وزارة الخارجية في إحصائية لها عن الألغام عبر موقعها الرسمي .

وأوضح أحمد ياسر، قائد الفريق أن الفريق مكون من 10 طلاب ( 6 طلبة و 4 طالبات ) من هندسة الزقازيق من تخصصات الكهرباء والميكانيكا، وأن الفريق شارك في أكثر من مسابقة منها مسابقة IEEEXTREME  .

الروبوت الذى اخترعه الطلاب
الروبوت الذى اخترعه الطلاب

 

الطلاب المشاركون
الطلاب المشاركون

 

الطلاب يجهزن اختراعهم
الطلاب يجهزن اختراعهم

 

الفريق المشارك
الفريق المشارك