قال أحمد عودة، الرئيس الشرفي لحزب الوفد، إن جمعيات حقوق الإنسان ودعم الديمقراطية معطوبة، وتعتمد على التمويلات الأجنبية، وما وصفه بـ«الأموال الحرام»، القادمة من الخارج.

وأضاف «عودة» في مداخلة هاتفية لبرنامج «أنا مصر» عبر شاشة «التليفزيون المصري»، الاثنين، أن تلك الجمعيات تبث الخراب في مصر وعلى رأسها جماعة الإخوان، المصنفة إرهابية في مصر.

وطالب بإعلان الحرب على تلك الكيانات والجمعيات ومصادرة أنشطتها في مصر، لأنها تتآمر على الوطن، متابعا: «نرجو أن ننقي أرص مصر من هذه الكيانات سريعا».