بعث الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب برقية تهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بمناسبة حلول ذكرى ثورة 23 يوليو المجيدة . 


وأكد عبد العال فى برقيته، أن الشعب المصرى يحتفل فى الثالث والعشرين من يوليو من كل عام بذكرى ثورة يوليو المجيدة، تلك الثورة التى قادها الزعيم خالد الذكر، جمال عبدالناصر، ابن مصر البار الذي خرج من نبتها الطيب، متابعا:"إن البيان الأول للثورة الذى حملته أمواج الأثير فى هذا اليوم العظيم، هز ضمير كل وطنى، فوقف الشعب يحمى الثورة المباركة، ممتلكاً إرادته وكرامته، وكانت ثورة بيضاء، أسقطت تحالف الإقطاع والاستعمار، والبداية لإقامة العدالة الاجتماعية، وبناء جيش وطنى قوى".


ولفت عبد العال إلى أن عظمة هذه الثورة تكمن فى تجذرها بذاكرة المصريين والشعوب التى عانت من الاستعمار فى أفريقيا وأمريكا اللاتينية، ووقوفها مع كل حركات التحرر الوطني، وتأثيرها فى بناء حركة عدم الانحياز ، ومناهضة الأحلاف العسكرية.


واختتم برقيته بالتمنى للرئيس عبد الفتاح السيسى، لتحقيق مقاصده كم وسعيه لبناء الإنسان المصري، وبلوغ شعب مصر العظيم أعلى مراتب السعادة والأمن والأمان.