واصلت قافلة الأزهر الطبية الموفدة إلى جنوب سيناء، عملها اليوم الجمعة لليوم الرابع على التوالي، حيث وقعت الكشف الطبي على "2400" مريض وأجرت 25 عملية جراحية ما بين كبرى ومتوسطة.

 

وباشرت القافلة أعمالها في مدينة الطور، وسط زحام شديد، حيث تستهدف القافلة المناطق الأكثر فقرًا واحتياجًا في ثلاث مدن بجنوب سيناء، هي: رأس سدر وسانت كاترين والطور.

 

وتم صرف العلاج لجميع المرضى مجانًا، في إطار بروتوكول التعاون الموقع بين الأزهر الشريف ووزارة الصحة.

 

وتضم القافلة، التي يستمر عملها حتى 22 من يوليو الجارى، 20 طبيبًا من أساتذة طب الأزهر فى 12 تخصصًا تشمل العظام والباطنة والرمد والصدر والأنف والأذن والحنجرة والأطفال والجراحة والجلدية والأسنان والمسالك البولية وأمراض النساء.

 

وتأتى هذه القافلة فى إطار الجهود التى يقوم بها الأزهر، للمشاركة فى تنمية المجتمع، واستمرارًا لدور الأزهر الوطني والدعوي والاجتماعي.