أكد مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن وفدا من قيادات الوزارة سوف يزور شركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء الأسبوع المقبل للتفتيش على قراءات المستهلكين التى تم تسجيلها ومقارنتها بالنمط الاستهلاكى المشترك، مؤكدا أنه لن يتم الإعلان عن اليوم المحدد للزيارة لتكون مفاجأة وبدون ترتيبات مسبقة.

وأوضح المصدر، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن شركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء تعد فى الترتيب الأول من حيث الأكثر شكاوى من قبل المواطنين نتيجة اعتماد معظم إدارات الشركة على القراءات الدفترية التى تمثل متوسط الاستهلاك وليس الاستهلاك الفعلى وهو ما يتسبب فى اصدار عدد كبير من الفواتير الخاطئة بالأحياء التابعة للشركة.

وأشار المصدر إلى أن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء، حريص على أن يتم إصدار فاتورة يوليو التى تعد أول فاتورة بعد تطبيق الزيادة الجديدة، بنسبة ضئيلة جدا من الأخطاء لتكون حافز للمستهلك ليرشد استهلاكه.