2et.story

تمكنت الكلبة البوليسية لوديفين، والتي تبلغ من العمر عامين ونصف، من الفوز بالمركز السابع في ماراثون مدينة إلكمونت بولاية آلاباما الأمريكية الأسبوع الماضي. والغريب في هذا الأمر أنها دخلت السباق بالصدفة.

وقد فوجئت صاحبة لوديفين عندما بعث لها الأصدقاء المتطوعين في سباق المدينة الصغيرة التى يبلغ تعدادها 400 نسمة فقط – رسائل نصية تخبرها بفوز لوديفين وصورها في السباق.

وقالت أبريل هاملين صاحبة الكلبة أنها فتحت لها باب المنزل لتقضي حاجتها في صباح يوم السباق، وهي عادة تتجول في المدينة، ولكنها قطعت 13.1 ميلا بإرادتها.

وأضافت أنها عادت إليها مسترخية وودودة ولذلك لم تستطع تصديق أنها قطعت الماراثون النصفي بأكمله، وأكدت بأن كلبتها كسولة جدا.

ولكن صورتها بالميدالية التي حصلت عليها تبدو فيها فخورة جدا بإنجازها الكبير.

vi5e.storyfs0r.story