أعلن محمد عثمان هارون، رئيس مجلس إدارة الشركة الشرقية ايسترن كومباني (الشرقية للدخان)، رفع أسعار السجائر ما بين 10 و15% أو ما يعادل 1.5 جنيه إلى ثلاثة جنيهات (0.0840-0.2521 دولار) بدءًا من اليوم الخميس.

 

وقال هارون إن رفع الأسعار يهدف إلى تغطية ضريبة جديدة فرضتها الحكومة لجمع أموال من أجل خدمات الرعاية الصحية.

 

وتحوز الشركة حصة تقارب 70% من سوق السجائر المصرية، والتي قدرها هارون بنحو 83 مليار سيجارة سنويا.

 

وزاد التضخم السنوي في المدن المصرية إلى 14.4 بالمئة في يونيو حزيران وسط تخفيضات جديدة في دعم الوقود والكهرباء.