قال عبدالحليم ماهر أمين إعلام حزب مستقبل وطن بالمنوفية، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى إثيوبيا للمشاركة فى القمة الأفريقية سوف تأتى بأثر إيجابى لحل الأزمات الأفريقية الموجودة، خاصة حل مشكلة سد النهضة، وغيرها من المشكلات، مؤكدًا حق إثيوبيا فى عمل مشروعات تخدم مجتمعها، بالإضافة إلى حق الشعب المصرى فى الحصول على الحصة الكاملة من مياه النيل.

وأضاف أن الجهد السياسى والدبلوماسى الذى بذلته مصر بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى أعاد لها بهاءها بين دول القارة السمراء بل وفى المجتمع الدولى، ولعل خير ما يدلل على ذلك هو انتخاب مصر كعضو غير دائم بمجلس الأمن الدولى منذ أسابيع قليلة، بالإضافة إلى تتويج مصر بعضوية مجلس السلم والأمن الإفريقى أرفع هيئة داخل الاتحاد الإفريقى.

وأكد أن مصر ستلعب دوراً سياسياً ودبلوماسياً محوريا فى عدد من الملفات التى ستطرح فى هذه القمة، وهو ما يعكس مدى التعاون القديم بين مصر وباقى الدول الأفريقية منذ عهد الفراعنة.