قال الدكتور حسين خالد، رئيس لجنة القطاع الطبى بالمجلس الأعلى للجامعات، إن قانون المستشفيات الجامعية الذى أقره المجلس رُفِعَ لمجلس الوزراء، وانتهى المجلس من مناقشته، مشيرًا إلى أنه من المفترض أن يذهب لمجلس الدولة ليخضع للصياغة الدقيقة من الناحية القانونية.

وأضاف خالد، فى تصريحاتٍ لـ"اليوم السابع" أن قانون المستشفيات الجامعية من المفترض أن يُرْفَع لرئاسة الجمهورية بعد ذلك لتعرضه بدورها على مجلس النواب ليناقشه أو يوافق عليه مباشرة، قائلاً: "قانون المستفيات خرج من مجلس الوزراء ولا أعلم أين هو الآن".

وأشار إلى أن القانون تم التوافق عليه من خلال لجنة القطاع الطبى بالمجلس الأعلى للجامعات، وكليات الطب على مستوى الجامعات المصرية، ونقابة الأطباء.