نور رشوان
نشر فى : الإثنين 25 يناير 2016 - 11:15 م | آخر تحديث : الإثنين 25 يناير 2016 - 11:15 م

توجه المستشار أحمد الفضالي، رئيس حزب السلام الديمقراطي، بالشكر والتحية للشعب المصري؛ لعدم استجابته لمحاولات جماعة الإخوان لإيقاعه مرة أخرى في براثن التمرد.


وقال «الفضالي» في مداخلة هاتفية لبرنامج «كلام جرايد»، الذي يعرض على فضائية «العاصمة»، مساء الاثنين، إن «مشهد اليوم عبر عن طبيعة الشعب المصري وفكره ووعيه الجديد، وأثبت أن مصر أصبحت نظيفة من الإرهاب، وخالية من التفجيرات، فبلدنا اليوم ظهرت بشكلها الجميل، المحتفل بعيد الشرطة وذكرى الثورة معًا».
وأضاف «الشعب المصري أرسل اليوم رسالة للعالم كله، أثبت فيها أن مصر أصبحت أكثر أمنًا واستقرارًا في ظل وجود رئيس بحجم عبد الفتاح السيسي، وأصبحت أكثر قوة وصلابة في ظل وجود برلمان يعبر عن الثورة».
وتابع حديثه، قائلًا: «اليوم انتهى عصر التخويف والتهديد، وبدأت مرحلة جديدة للبناء والعمل وإعداد مصر من الداخل».
وكانت معظم محافظات الجمهورية قد شهدت في الذكرى الخامسة لثورة 25 يناير، حالة من الهدوء والاستقرار الأمني، حيث لم يرصد مجلس الوزراء، أي تظاهرات أو أعمال عنف أو تخريب؛ وذلك حسب ما صرح به اللواء أسامة سنجر، رئيس قطاع الأزمات بمركز معلومات مجلس الوزراء.