عقد النائب، محمد بدراوى عوض، عضو مجلس النواب بدائرة السنطة، فى محافظة الغربية لقاءاً موسعاً مع رئيس النقابات المستقلة بالغربية عبد العزيز دنيا، وعدد من الموظفين، لبحث مطالبهم، ودراسة التعديلات المقترحة على قانون الخدمة المدنية، حال عرضه على المجلس مرة أخرى.

جاء ذلك بعد ورود تأكيدات تشير بأن الحكومة سوف تعيد القانون إلى مجلس النواب مرة أخرى، بعد إدخال بعد التعديلات عليه.

ومن جانبه، أكد عبد العزيز دنيا رئيس النقابات المستقلة، أن قانون الخدمة المدنية الذى رفضه مجلس النواب بأغلبية، كان جائراً ويفقد العمال المزايا التى حصلوا عليها خلال السنوات الماضية، وأن الكثير من بنود القانون كانت جائرة على العاملين فى الدولة.

وأعرب دنيا عن سعادة الشعب المصرى بمجلس النواب، واستجابته لمطالب العاملين بالدولة وعدم خضوعه لضغوط الحكومة لتمرير القانون، وهو ما يعتبر موقف تاريخى لجميع الأعضاء، مشيراً إلى أن النقابات المستقلة تعكف حالياً على مشروع قانون متكامل بديل عن قانون الخدمة الوطنية الذى تم رفضه.