عقدت شعبة الهندسة المعمارية جمعيتها العمومية، بعد أن اكتمل نصابها القانونى، مطالبة نقابة المهندسين بتعديل النظام الداخلى للنقابة، والنص على تمثيل المعماريين بلجنة ممارسة المهنة بما لا يقل عن ثلث أعضاء تلك اللجنة، ومطالبة وزير الإسكان باقتراح تعديل بعض مواد قانون البناء الموحد رقم 119 لسنة 2008 لاستبدال كلمات مهندس أو مكتب هندسى بكلمات مهندس معمارى أو مكتب هندسى معمارى، وتعديل لائحة المعماريين والرقابة على المسابقات المعمارية.

وقال الدكتور مهندس ماجد سامى رئيس الشعبة، إنهم شكلوا عددًا من اللجان الداخلية للقيام بمهامها المهنية نحو المهندسين المعماريين لرفع شأن مهنة الهندسة المعمارية مثل: تعديل لائحة تقدير الأتعاب، وتعديل لائحة ومزاولة مهنة الهندسة المعمارية، وتعديل لائحة المسابقات المعمارية، المشاركة فى تطوير مبنى النقابة العامة، رفع كفاءة الطالب والمهندس المعمارى، تفعيل دور المهندس المعمارى وتفعيل دور النقابة والشعبة فى المجتمع كاستشارى أول للدولة بالمشروعات القومية.

وأضاف أن اللجان عملت على إعداد قاعدة البيانات للمهندسين ودراسة احتياجاتهم وربطهم باللجان العامة بالنقابة، لمشاركتهم العمل النقابى والتى تضم العديد من الخدمات وربطهم بالمؤسسات الهندسية بالدولة، لتدريبهم وإكسابهم الخبرة، والتواصل مع جموع المعماريين بالداخل والخارج لتبادل الخبرات، والحفاظ على الفن المعمارى القديم وتوعية المجتمع للحفاظ على التراث القديم.

وأكد سامى أن لجنة التراث العمرانى تتابع ما سيحدث لأرض مقر الحزب الوطنى بعد الانتهاء من إزالته، ومتابعة المسابقة التى تم الإعلان عنها فى الفترة الماضية حول تطوير مبنى قصر البارون بمصر الجديدة ومتابعة اللجنة لهذا الخصوص باعتباره مبنى أثريا.

وتحدث المهندس حمدى السطوحى حول رعاية الشعبة لحملة الاحتفال باليوبيل الذهبى لنقل معبد أبى سمبل، حيث تم نقل أول وأهم قطعة من المعبد من أسوان إلى موقعه الحالى وهى رأس رمسيس الثانى .

وأكدت الشعبة، أنها ستعمل على تحقيق عدة أهداف فى المرحلة القادمة، أبرزها الحفاظ على التراث المعمارى والحضارى، واستكمال لوائح المهنة (المزاولة – الأتعاب – المسابقات).

وإصدار لائحة للمسابقات المعمارية وتفعيلها ومراقبة تنفيذها، بجانب المشاركة فى العديد من الموضوعات الهامة والتى تمس المعماريين والمهنة مثل "تصنيف المهندس، وتعديل قانون 144 لسنة 2006 بشأن الحفاظ على الطابع المعمارى، وتعديل قانون المبانى 119 لسنة 2008م، ودراسة تفعيل العقد الثلاثى".

وتضمنت أهداف الشعبة: "تعديلات قانون 89 الخاص بالمناقصات والممارسات لحين محاولة إخراج الاستشارات الهندسية منه، وضرورة تفعيل العمل بلوائح تنظيم ممارسة مهنة الهندسة المعمارية وتوحيد التشريعات وتقدير الأتعاب والمسابقات ونماذج العقود الموحدة المعتمدة ضمن قرارات الجمعية العمومية العادية لنقابة المهندسين المصرية بتاريخ 18/3/1977، ووجوب تعاقد المالك مع مهندس معمارى لإعداد التصميمات المعمارية والرسوم التنفيذية وتقديم نسخة من العقد إلى شعبة الهندسة المعمارية على أن يكون العقد مسددًا لكامل أتعاب الأعمال".