وصل مطار القاهرة الدولي، قبل قليل، قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والوفد المرافق له، عائدا من بيروت، بعد انتهاء زيارته للبنان التى استغرقت 4 أيام.

 

 

 

قالت مصادر بالمطار، إنه تم إنهاء إجراءات وصول البابا تواضروس الثاني، والوفد المرافق له، عبر استراحة كبار الزوار، على متن الطائرة القادمة من بيروت.

 

 

 

كان في وداع قداسة البابا بمطار بيروت السفير المصري في بيروت نزيه النجاري، وطاقم السفارة ومن الكنيسة السريانية صاحبا النيافة المطران جان قواق مطران شرق أمريكا والمطران متى الخوري النائب البطريركي بدمشق ونيافة الأنبا أنطونيوس مطران الكرسي الأورشليمي والشرق الأدنى وكاهننا بلبنان الراهب القس رويس الأورشليمي.

 

 

 

تأتي زيارة قداسة البابا لرئيس الوزراء اللبناني في إطار زيارة قداسته للبنان والتي بدأت يوم الأربعاء الماضي، شارك خلالها في الاجتماعات الدورية لرؤساء الكنائس الأرثوذكسية الشرقية الثلاثة، كما شارك في تدشين كنيسة مار ساويرس بالمقر البطريركي الجديد للكنيسة السريانية بالعطشانة بلبنان، واستقبله رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون بقصر بعبدا أمس، والتقى قداسته رئيس مجلس النواب نبيه بري وسعد الحريري رئيس الوزراء المكلف.