في أحد تداعيات قرارات حكومة النظام العسكري ، برفع أسعار الخدمات كالمياه والكهرباء، ورفع أسعار المحروقات كـ"البنزين والسولار والغاز"، أكد أحد مسؤولي  شعبة المخابز ، إن القرارات الأخيرة رفعت من تكلفة الرغيف المدعوم في المخابز ، مشيرًا إلى إن بعض المخاب أضطرت رفع سعر الرغيف الحر .

وأفاد  خالد مقلد المنسق العام لشعبة المخابز بالغرفة التجارية بالقليوبية ، إن بعض المخابز السياحية التي تحصل على الدقيق بالسعر الحر ، أضطرت إلى رفع سعر الرغيف الذي يباع إلى المواطنين خارج منظومة  ليصل إلى 75 قرشا بدلا من 50 قرشا، و1.25 جنيه بدلا من جنيه . 

وأشار في تصريحات صحفية  إلى أن "تكلفة الرغيف المدعوم في المخابز البلدية ارتفعت من 62.5 قرش إلى 75 قرشا للرغيف زنة 110 جرام بعد زيادة أسعار التكلفة الإنتاجية ومستلزمات الإنتاج والخدمات الحكومية مثل المياه والكهرباء والغاز والسولار". 

وتابع أن "تكلفة النقل للجوال الدقيق زنة 50 كيلو جرام ارتفعت من 7 جنيهات إلى 10 جنيهات بما يوازي 30%".