قال الدكتور أحمد غلاب، رئيس محميات البحر الأحمر، إنه حتى الآن لا يوجد دليل للتغيرات المناخية على الكائنات البحرية، مشيرًا إلى أن السيناريوهات المستقبلية تشير إلى احتمالات تأثر بعض المناطق، لكن ذلك لم يحدث بعد.

وأضاف غلاب، خلال كلمته بجلسات الدورة التدريبية للصحفيين للتوعية بأهمية حماية التنوع البيولوجى والمحميات، فى إطار البرتوكول الموقع بين جهاز شئون البيئة وجمعية كتاب البيئة والتنمية، أن الشعاب المرجانية فى البحر الأحمر، هى الشعاب الوحيدة التى ستظل باقية كما هى دون أن تتأثر بتغيرات درجات الحرارة.

 

 

وتابع:" أن عدد المراكب بالبحر الأحمر تخطى الـ5 آلاف، والذى بات يؤثر سلبيا على وجود الدلافين، ما دفع محميات البحر الأحمر عمل لائحة لمنع إنشاء أى مراكب جديدة، والاكتفاء بالموجود"، مشيرًا إلى أن البحر الأحمر يضم 3 محميات من أهم محميات العالم، موضحًا أن 70% من الكائنات الموجودة فى البحر الأحمر ليست موجودة فى أى مكان فى العالم، لافتًا إلى أنه يتم إجراء مسح دورى لتلك الكائنات لمتابعتها.