كشف السفير أشرف سلطان، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، عن أهم ما جاء خلال لقاء الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، اليوم مع طارق عامر، محافظ البنك المركزي.

وقال متحدث «الوزراء»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «مانشيت»، المذاع عبر فضائية «أون لايف»، مساء الخميس، إن هذا اللقاء جاء لتأكيد الحكومة الجديدة على علاقتها الوطيدة مع البنك المركزي، ولمناقشة الأوضاع الاقتصادية والمالية الراهنة.

وأضاف أن اللقاء تناول مؤشرات أداء ميزان المدفوعات، وآخر تطورات برنامج صندوق النقد الدولي، بالإضافة إلى استعراض موارد القطاع المصرفي من العملة الأجنبية، ومتابعة بعض الملفات الأخرى مثل مديونيات عدد من الجهات الحكومية للبنوك وكيفية سدادها وتقديم مقترحات بهذا الشأن.

وتابع أنه تم التطرق إلى أهمية تطوير التشريعات لخدمة التنمية الاقتصادية، موضحًا أنه تم بحث التشريعات التي يمكن طرحها الفترة المقبلة لتعزيز السياسات النقدية والمالية للمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية.

وعقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان، اليوم الخميس، عدد من اللقاءات مع أعضاء حكومته وطارق عامر، محافظ البنك المركزي؛ لمتابعة عدد من الملفات.