قررت نيابة أمن الدولة العليا تجديد حبس عبد المنعم أبو الفتوح، رئيس حزب مصر القوية، لمدة 15 يوما، احتياطيا على ذمة التحقيقات التى تجرى معه بمعرفة النيابة.

وأسندت فى تحقيقاتها إلى عبد المنعم أبو الفتوح، الاتهام بنشر وإذاعة أخبار كاذبة من شأنها الإضرار بالمصالح القومية للبلاد، وتولى قيادة بجماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور.