بعد مرور 30 يوما على استلام المهندس محمد سيد سليمان العمل كرئيس لمركز ومدينة إسنا، نجح فى إنهاء أكثر من 90 % من أعمال تنظيف الشوارع، حيث إنه فور استلامه العمل عقد اجتماعا موسعا برؤساء القرى ورؤساء القطاعات وذلك لمناقشة ومراجعة الخطة الاستثمارية للمركز.

وعلى الفور فى اليوم الثانى لعودته رسمياً رئيساً لمدينة إسنا، قاد محمد سيد سليمان حملة نظافة مكبرة بوسط مدينة اسنا، واستهدفت الحملة منطقة جسر السيالة وتم إزالة العديد من القمامة والإشغالات بالمنطقة، مؤكدا على استمرار حملة النظافة يوميا مساء وصباحا بالمدينة.

كما شنت الوحدة المحلية لمركز ومدينة اسنا حملة مكبرة شاركت فيها الاجهزة الامنية من شرطة مرافق والمباحث بالتعاون مع الطب البيطرى وإدارة تموين إسنا وإدارة الإشغالات وذلك حرصا من رئاسة مركز ومدينة اسنا على ضبط الشارع الاسناوى ووصول السلع بالتسعيرة والتأكد من سلامة المنتجات المقدمة للمواطن.

وأسفرت الحملة عن تحرير 83 مخالفة ومحضرا عبارة عن 17 محضرا اشغال طريق وقهاوى وعدد 10 محاضر بائع متجول و7 محاضر نظافة و2 محضر مزاولة مهنة بدون ترخيص و47 محضر ازالة إدارية، واكد رئيس المركز على أن الحملات مستمرة بصفة دورية خلال شهر رمضان الكريم وذلك حرصا على سلامة المواطن الاسناوى.

كما قاد المجلس حملات لإزالة الإشغالات ورفع أطنان من القمامة من شارع أحمد عرابى الذى يعد من أكبر شوارع إسنا، وشارع جسر السيالة، حيث تم رفع أكثر من 400 طن من القمامة والمخلفات، وذلك فى اطار توجيهات محافظ الأقصر محمد بدر، بأهمية التواجد الميدانى للمسئولين بالشارع لحل مشكلات المواطنين، كما وجه رئيس مركز إسنا، ادارتى الطب البيطرى والتموين بالمرور على محلات السلع الغذائية والجزارة والأسماك المجمدة لضبط الأسعار والرقابة على الأسواق، وتم ضبط كميات من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك الآدمى.